خلال العام الدراسي الجديد

كيف تساعدين طفلك لتجنب مشاكل المدرسة

تاريخ النشر : 09/05/2018 : 09:58 أخر تحديث : 09/17/2018 : 05:46

تتعدد أسباب عدم رغبة الطفل للذهاب إلى المدرسة خلال العام الجديد فقد تكون السنة الاولى له فيها, ومن الأسباب أيضاً تعرضه لمضايقات وإزعاج من الطلاب الآخرين أو الشعور بضغط الواجبات المنزلية وعدم تقدير أهميتها, وباختلاف المشاكل التي يتعرض لها طفلك خلال وجوده في الفصل الدراسي إلا أن مسؤولية إيجاد حلول إيجابية تقع على عاتقك كأم ومربية.

في حال لاحظ الوالدين أي تغير على سلوك الطفل يجدر معرفة التغيرات التي يعايشها كطالب في بيئة دراسية, فقد تصيبه بعض الأعراض العضوية كآلام في البطن والصداع المتكرر, ولكن عند تكرار شكوى الطفل من الأعراض وتجنبه الذهاب إلى المدرسة فمن الأفضل معرفة الأسباب وإيجاد حلول لها.

وكخطوة أولى يجب التحدث مع الطفل حول انطباعاته وآرائه حول مدرسيه وزملائه ومعرفه مدى انسجامه وتعلم طريقة طرح الأسئلة بصورة تجعل الطفل يتحدث باستطراد حول نشاطه اليومي ولا يكتفي بإجابات مختصرة.

Image

وبحال كانت المشكلة متمثلة بمضايقات يتعرض لها الطفل من أقرانه فيفضل التوجه لمدير المدرسة لمعرفة آليات توجيه الطلاب لتقبل بعضهم البعض وتنصح التوجهات التربوية الحديثة الوالدين بتعويد الطفل على التحدث والتعبير عن شعوره والتفريق بين أنواع المشاعر كالغضب والألم والانزعاج وبالتالي يسهل التعرف على حالته والتعامل معها.


المصدر: +pal