في اليوم العالمي للصحة النفسية

كيف تعتنين بصحتك النفسية بعيداً عن الضغوطات

تاريخ النشر : 10/11/2018 : 01:43 أخر تحديث : 10/17/2018 : 10:48

تعتبر الصحة النفسية من أهم وأبرز العوامل التي تحقق التوازن الحياتي , ولا تقل أهميةً عن الصحة الجسدية, بل بالعكس فإن معظم الاختلالات الجسدية منبعها نفسي بإجماع آراء الخبراء, لذلك يجب الحرص على توفير البيئة المناسبة للراحة والحصول على صحة نفسية جيدة.

هل فكرتِ يوماً بكيفية الحصول على راحة نفسية بشكلٍ فعلي؟إليكِ خطوات قد تساعدك في تحقيق ذلك:

_ جذب السعادة:

أي أن تتوقفي عن وضع الآخرين بمرتبة أعلى من نفسك بما يسمى "تضحية", فالأهم أن تكوني راضية عن نفسك أولاً وأن تعتني بنفسك في كل مرة.

_وضع أهداف صغيرة المدى: هذه الأهداف من شأنها إزاحة بعض الهموم وإعطاء استراحة صغيرة لذهنك لتصفيتها والانطلاق من جديد نحو الإنجازات.

_عدم حمل الماضي معك للمستقبل: ترك الأمور التي انتهت وعدم اعطائها الطاقة الكاملة من الذهن والجسد يجعل التخطيط للمستقبل أسهل.

Image

_ الاعتناء بالنفس: ستدخلين عالم السعادة عند البدء بالاهتمام بنفسك بدون انتظار آراء من حولك.

_تخصيص وقت لهوايتك: بعيداً عن زحام الحياة والعمل والحياة الاجتماعية, عليكِ باستقطاع وقت قصير لهوايتك والترويح عن نفسك بشكل شبه يومي, اختاري نشاطاً تحبين القيام به كالرياضة أو القراءة أو تصفح الانترنت أو أي نشاط تدركين فيه حجم سعادتك بإنجازه.

_جربي مغامرة جديدة: لا تدعي الروتين يقتل فرص السعادة, جربي البحث عن مغامرة جديدة لتزيدي خبراتك  ومعارفك, وخففي من إيقاع الحياة وتسارعها.


المصدر: +pal -وكالات